Sunday, August 14, 2005




الموت لي

شعر: أحمد فاروق عبد العظيم

أما لكم
فأسأل الإله أن
يطيل في أعماركم
كي تمعن الديدان في تحليلكم !
***
نلعنكم
يا من وقفتم تقرأون شعرنا
وأنتم بزيفكم
مكفنون
نلعنكم
يا من وقفتم تأكلون لحمنا
و أنتم لطهركم
تمثلون
نخبركم .. نخبركم
بأننا نبغضكم
فلتتركوا كلامنا
نبصق في وجوهكم
فلتتركوا آلامنا
نكرهكم نكرهكم
لأنكم مدنسون ..مثلنا
أما إذا ما جئتموا
لتفتحوا
جراحكم جراحنا
لتجلدوا
نفوسكم نفوسنا
لتلعنونا
فاقبلوا !
هاكم خذوا
لحومنا المعلقة
رخيصة رغم الحصار
هاكم خذوا
قلوبنا المحلقة
نظيفة رغم الدمار
إذا قبلتم لحمنا
إذا ارتضيتم لعننا
أهلاً بكم
هيا اغسلوا قلوبكم
وعلقوا لحومكم جوارنا
أهلاً بكم إذا ارتضيتم
لعنكم و لعننا !


7 Comments:

At 4:46 PM, Anonymous Anonymous said...

اسلوب غريب جدا للتعبير! يمكن انا اللي مفهمتش بس مش ده نوع من انواع الشتيمة وللا انا مش خدت باللي!

 
At 4:50 PM, Anonymous واحدة بتحب مصر said...

انا وصلني منها احساس غريب
انا حسيت انك بتتكلم عن كل خد بيحاول يحس في مصر بس برضه انا شايفة زي اللي كتب التعليق اللي فات شوية قسوة في الكلام

 
At 9:19 PM, Blogger KING TOOOT said...

أنا رأى أنها ممتازة ,, يمكن فيها من القسوة و الصراحه كتير بس هى فعلا ً ممتازة و فكرتها رائعة و كمان ممكن تمثل لكل أنسان شىء مختلف يعنى ممكن كل واحد يقرأها و يفهمها و يشوفها من كذا زاوية
أحييك علي القصيدة دى و نتمنى المزيد
KING TOOOT
kingtooot.blogspot.com

 
At 2:44 PM, Anonymous يامن نوح said...

قصيدة جيدة يا احمد و ان كنت اري ان الفكرة مشوشه نوعا وغير واضحه كما ان الالفاظ مباشرة اكثر من اللازم ... الي الامام يا شاعر

 
At 3:19 AM, Anonymous فاروق said...

العزيز توت
شكرا جدا على رأيك واهتمامك
وبانتظار تعليقاتك

 
At 3:21 AM, Anonymous فاروق said...

الصديق يامن شكرا
على نقدك البناء وباتظار المزيد

 
At 4:25 AM, Anonymous george bush said...

انت بتكب شعر كويس والفاظك ما شاء اله فصيحة بس بصراحة انا ما حبتش القصيدة وده مش معناه انها لا سمح الله دون المستوى لكن الحكاية انى بحب الاقى رسالة بعدما القصيدة تخلص تفضل الرسالة تلعب فى دماغى
فى كلامك ده الشعور مغطى ع الرسالة اللى اختصرتها فى شطرتين فى الاخر
كنت عامل زى اللى حد داس على رجله وعمال يصرخ!
شاطر !!!!!!!!!!!

 

Post a Comment

<< Home