Monday, August 22, 2005



لا لهيثم!

يشاكسكم: حامد

لغاية دلوقتي إحنا مشيين مع بعضنا خطوة خطوة و تاتة تاتة لغاية ما نخطي العتبة إن شاء الله ، اتفقنا كلنا المرة اللي فاتت إن الضمان الوحيد عشان الحاكم ميتحولش لديكتاتور هوة إن الشعب يبقى عنده وعي .. ووصلنا من نقاشنا لإن البرلمان أو الدستور من غير شعب واعي مش هيضمنولنا إن الرئيس ميبقاش ديكتاتور ، لغاية هنا وكله تمام .. المرادي بقى موضوع مناقشتنا محتاج إننا نشغل الفهّامة اللي قربت تصدي ده ..

عاوزين نفكر مع بعض في طرق عملية عشان ننشر بيها الوعي .. مش لازم على نطاق واسع .. المهم نحاول ننشر الوعي لأي حد و خلاص .. ده الحاجة الإيجابية الوحيدة اللي في إيدينا دلوقتي .. وحطوا في دماغكوا حاجة .. لو مفكرناش كويس دلوقتي .. هتبقى 2005 زي 2011 زي 2017 زي 2023 .. وهتتحقق النكتة إياها وهيحكم مصر هيثم جمال مبارك .. واحنا اللي هنبقى جبناه لنفسنا ..
خلونا نقول من دلوقتي لا لهيثم .. وخلونا نفكر


29 Comments:

At 5:01 AM, Blogger shady said...

فى اعتقادى ان نشر الوعى السياسى يتم من خلال تفعيل عمل الاحزاب السياسيه واطلاق سراحها للعمل بالشارع لكى تنشر افكارها اللى هى طيف لكل الافكار السياسيه الموجوده فى العالم لانه بالتاكيد لا سياسه بدون احزاب وان تقييد الاحزاب السياسيه وتقيد الشعب عموما بقانون الطوارئ يهدف لقتل السياسه بمصر ولن يستفيد من هذا سوى خفافيش الظلام التى تجد تربتها الخصبه عندما تختفى الافكار ويسطح كل شئ
ويجب ايضا الغاء القانون العقيم الذى يمنع العمل السياسى بالجامعه اذا لم يتعرف الشباب على السياسه فى الجامعه فبالله عليكم متى سيقابلونها وكذلك فى الهيئات الحكوميه نحن يا ساه نحتاج شعب سياسى له احزابه وافكاره التى يؤمن بهامش شعب فله لا يعرف الفرق بين الامبراليه والقوميه
ومن المؤكد ايضا اننا نحتاج لتدريس مادة العلوم السياسيه منذ الصفوف الدراسيه الاولى بمدارسنا لكى يعرف التلميذ الصغير معنى الديمقراطيه واهمية الحريه وىطبق كل هذه الافكار من خلال انتخابات الفصل
لكى لا ياتى له احد العميان يخبره انه الديمقراطيه حرام لانها بدعه
اعتقد ايضا ان المبادره الفرديه هامه جدا من الممكن ان ننشر الوعى السياسى بيننا بين اصحابنا وافراد اسرنا على المقهى وفى الجامعه وفى العمل ان كان هناك عمل
كنت فى مؤتمر كفايه بالشرقيه ووزعوا علينا بيان حرصته على ان اجعل كل شخص اعرفه يقرا البيان حتى الاطفال كمان مع التوضيح طبعا متهيالى ده مثال بسيط لنشر الوعى السياسى
والله الموفق

 
At 2:12 PM, Blogger Hamed said...

شادي بدأ يفكر معانا يا شباب ..
أغلبيةاقتراحات شادي بتدور حوالين حاجات مش بإيدينا .. إن الأحزاب تبقى نشطة و إنه يتم إلغاء قانون الطوارئ وقانون منع العمل السياسي في الجامعات ،وتدريس العلوم السياسية في المدارس ..
بالمناسبة يا شادي .. كلامك ده مبيوضحش إزاي ثورة زي ثورة 19 قامت ، على الرغم من إن مكانش فيه أحزاب أصلاً غير الوطني طبعاً ، و التعليم في المدارس كان بيدرس مناهج الاحتلال ..وكان فيه بوليس سياسي و أحكام عرفية وفساد و بلا أزرق ..
ومع كل ده .. كان فيه وعي يا شادي ..وعي عند كل المصرين حتى البسطاء منهم ..وعي مش هكون ببالغ لو قلتلك نفسي نوصله حالياً .. أنا مش وفدي و لا ليبرالي بالمناسبة .. بس يا شادي كلمة الفلاح البسيط للورد ملنر بتاع اللجنة إياها لما كان بيسأله أي سؤال كان الفلاح بيجاوبه : إسأل سعد باشا .. حتى لما ملنر اتخنق منه وسأله عن حاجة في الزراعة ، الفلاح برده قاله اسأل سعد باشا!! الفلاح مقالش في نفسه يعني هوة أنا اللي لية لازمة أو أنا اللي كلامي هوة اللي هيضر البلد .. الفلاح ده كان عنده وعي يا شادي ..
و بصراحة اللي يسمع كلام أحد العميان زي مبتقول ، يبقى هوة اللي أعمى ، وميلومش غير نفسه ..
نيجي للموضوع الوحيد اللي الواحد ممكن يعمله بنفسه من غير ميعلقه على شماعة الوزارات و الأحزاب و خلافه ..أقصد المبادرة الفردية .. وأنا منكرش أهميتها و منكرش برده إن كلنا مقصر فيها وكل واحد بيقول هوة أنا اللي هصلح الكون يعني .. وبيني و بينك الواحد بعد فترة من نشر الوعي على اللي حواليه بيحس إنه محققش حاجة وبيجيلوا إحباط جامد ..
أنا معاك في موضوع المبادرة الذاتية ده .. إيه كمان ؟؟

 
At 6:13 AM, Blogger khalody said...

أى وعى اللي بتتحدث عنه يا أخى الكريم اذا الأذاعه والتليفزيون والاعلام في ايدى القياده ؟ حتى المنتديات غير مسموح لصوتك بالنفاذ عبر المنتديات وباللذات المصريه؟ اي وعى يا صديقى ونحن أمه تعودنا ان ننحنى للقاده صبح مساء في صحفهم البريئه التى نشتريها بدلا من الخبز لنقرأ تمجيدهم الزائف وصلواتهم للحكومه ؟ اي وعى يا اخى الكريم وانت تقول ما يملى عليك ؟
نحن في زمن اختلطت فيه المفاهيم ولا مليون ثوره راح تعيد اللي كان !
صعب ان الشعب يصبح صاحب رأى بعد كل هذه السنوات الذى ظل ينحنى فيه لحكامه ليل نهار !

 
At 6:23 AM, Blogger Ghada said...

الحوار باين عليه سخن هنا قوي ..

باتفق معاكم في موضوع البداية الذاتية ده جدا ..
والذاتية بتبدأ من جوه .. يعني البني آدم اللي عاوز يكون ليه دور في نشر الوعي لازم هو نفسه يكون واعي وقاري وعارف هو بيتكلم فين وبيخاطب مين .. (مش طالبة مشي ورا عُمي دلوقت!)

أنا شايفة إننا كلنا عندنا رغبة في التغيير وفي الوعي وكل الكلام الجميل ده، بس مش عارفين أوتوبيس كام بيروح فين .. وطالما الفرص مخنقة كده في تكوين الأحزاب ولإن فكرة تجمع 4 أشخاص في مكان واحد بتجيب للحكومة أرتيكاريا، فماعتقدش إن ممكن يكون فيه تحرك أوسع غير قدام..

جه في بالي دلوقت إن مجرد كلامنا في "مصر مش كده" .. ده في حد ذاته نوع من أنواع التوعيه لينا وللناس اللي بتقرانا ..

باتفق مع شادي في موضوع إن الأولاد الصغيرة لازم تتعلم يعني إيه حقوق إنسان ويعني إيه حريات ويعني إيه كل الحاجات اللي احنا اتربينا على قمعها عشان خاطر لقمة العيش أو عشان خاطر بابا أو عشان خاطر أي حاجة من دي!
بس لو عاوزينهم يتعلموا، يبقى بلاش حكاية التدريس !

مم ..يعني .. مفيش في بالي حاجة تاني دلوقت، هافكر مع نفسي وأرجعلكم
:)

 
At 2:52 PM, Blogger Bent Masreya said...

لازم قبل ما نفكر فى كيفية نشر الوعى نحدد مين اللى ينشر الوعى
مين مسئول عن ده ومين يقدر ومين ليه الحق .. وبناءا على ايه يبقى ليه الحق

و الوسيلة تيجى لما نحدد نوع ناشر الوعى وحدود مسئوليته

 
At 2:59 PM, Blogger Bent Masreya said...

لازم قبل ما نفكر فى كيفية نشر الوعى نحدد مين اللى ينشر الوعى
مين مسئول عن ده ومين يقدر ومين ليه الحق .. وبناءا على ايه يبقى ليه الحق

و الوسيلة تيجى لما نحدد نوع ناشر الوعى وحدود مسئوليته

 
At 1:15 AM, Anonymous مريم said...

السؤال ده صعب يا حامد زي ما قلت قبل كده
لما قريت تعليقك على شادي فكرت ايه اللي فعلا خلانا ورا أوي كده من غير وعي خالص-لا سياسي و لا غير سياسي- كان فعلا فيه عملية تهميش و تحقير منظمة لدور الشعب لفترة طويلة و من أهم الحاجات اللي بتساهم فيها التليفزيون..التليفزيون ده قنبلة موقوتة في كل بيت منتهى السطحية و السماجة و الكدب و الاستخفاف ..لو عرفنا نعمل حملة لمقاطعة التليفزيون حقيقي هيبقى هايل
أنا معاك انت و شادي كمان ان المبادرة الفردية مهمة و احنا مقصرين فيها، بس بجد الحكاية دي صعبة أوي..كل ما افتكر محاولات الكلام في موضوع حرية المرأة مثلا أو السياسة في قريتنا و الخناقات اللي بنوصل لها في الاخر-كل ده و أنا مش مناضلة أوي يعني و لا حاجة-و إحساسي بالضيق و العجز و الاختناق بعرف أد ايه المهمة دي صعبة لأنها بتديك إحساس إنك لوحدك و شاذ كده عن القاعدة، و مع ذلك البادرة الفردية مهمة لأنها على الأقل بتخلق وعي وأفكار جديدة عند الجيل الجديد و ده بيدي أمل في التغيير في يوم من الأيام
بس برده احنا عايزين حاجة أكبر..يعني مشروع يبدأ بالأفراد بس ينتهي بالقاعدة العريضة للشعب خلينا نفكر شوية في حاجة زي كده

 
At 4:10 AM, Blogger shady said...

مين اللى ينشر الوعى؟
لو تكلمنا عن الفكر السياسى على انه مجموعه من الاطروحات الفكريه والايدلوجيه فان اى شخص لديه ايمان ومعرفه باى من هذه الافكار والاطروحات وافشاها فيمن حوله من الناس فده نوع من الوعى المهم الناس تعرف اى شئ
علشان ما تبقاش بيضااا خالص ولما يجوا يقلولهم تختار الديمقراطيه ولا الاسلام الاشتراكيه ولا الاسلام اى حاجه ولا الاسلام المسكين يختار الاسلام وهو مش عارف ان كلمة اسلام دى وراها اشياء كثيرة اخرى بعيده عن الاسلام لماذا هو يختار الاسلام لانه لا يعى كلمة غيره ولان الكلمه هى اسمى ما نعرفه فى حياتنا نحن المسلمون
ليس هناك هيئه او اشخاص محددون لنشر الوعى فالافكار تطير فى السماء دون استاذان او رخصه من احد
لا نحتاج الى ملل او ايات او حتى جهاز اعلامى موجه لنشر سياسه بعينها فهذا ليس وعى ولكن غسيل مخ لقطاعات كبيرة من الشعب لتؤمن بمبادئ معينه لصالح الفئه الحاكمه كان تغنى وسائل الاعلام ليل نهار للخيار الاستراتيجى والسلام والخيار والمعاهدات وكامب واوسلو وفوسلو والمقاومين تفجيرين والحل السلمى هو الاوحد والممكن وخلاف ذلك من ثقافة الاستسلام
اطالت عليكم سلام

 
At 12:06 PM, Blogger Hamed said...

أنا معاك يا شادي إن الشعب كله بيموت في حاجة اسمها الاختزال .. اختزال الوطنية و الخير و الجمال و كل حاجة في شخص واحد .. في سعد زغلول أو النحاس أو جمال عبد الناصر ، ويمكن دلوقتي إلى حد ما أيمن نور ..و محدش بيبقى مبسوط قوي لما نقول إن دول كلهم بشر عاديين ، مبيشتغلوش آلهة بعد الضهر يعني ، بمعنى إن أكيد فيهم مميزات و عيوب زيهم زي أي حد ..
عجبني برده موضوع إن الوعى السياسى ليس شرطا لقيام الثورة ولكنه شرط لكى لا يستطيع احد تغيير مسار الثورة فيما بعد ، بس برده للأمانة يا شادي لازم نقول إن الحياة ساعتها غير دلوقتي خالص ، وهيبقى من الظلم لو قارنا بين دلوقتي وزمان ، زمان كان فيه وضع اجتماعي معين ، مجتمع مقسم إلى طبقات اجتماعية متفاوتة ، أياً كان رأينا دلوقتي في موضوع الطبقات ده ، بس لازم نقول إن الوضع ده كان الناس راضية عنه ، وكان الاعتقاد السائد إنه طبيعي جداً ومش عيب إن يكون فيه حد من الكبار ، البشوات مثلاً ، نسلمه رقابنا ونخليه يتكلم باسمنا .. وخلي بالك برده إن الجماهير ممشيتش ورا سعد زغلول غير لإنه وطني (مش هنتناقش في موضوع وطنية سعد دلوقتي) ، وبعدين لو عاوز رأيي يا شادي ، أنا شايف إن الأحوال الاقتصادية للناس ايامها كانت أحسن كتير من دلوقتي ، بمعني إن كان فيه ساعتها طبقة وسطى بجد وحالتها كانت بأي حال من الأحوال أحسن من حالة الطبقة الوسطى الحالية ، أكيد ده كان له أسباب كتير زي عدد السكان مثلاً ..يعني مبقولش إن سعد زغلول هوة اللي كان منغنغ الأمة ..
وبعدين أنا مش معاك إن البشوات كانوا معزولين عن الشعب وهمهم إنهم يطلعوا عين المواطنين زي مبنشوف في الأفلام الهابطةإياها .. مبقولش إنهم كانوا ملايكة ، بس أكيد مش كلهم كانوا بيضربوا الفلاحين بالكارابيج ..وسعد تحديداً متولدش زي ما انته عارف و في بقه معلقة دهب ..سعد فلاح من الشعب أصلاً ..
وبعدين الثوار ساعتها مكنش هدفهم يخلوا اللي فوق تحت و اللي تحت فوق ، الثوار كان هدفهم بس إن سعد و رفاقه يرجعوا من المنفى عشان يكملوا كفاحهم ..ده كانت وجهة نظرهم في الأساس يعني .. ده كانت ظروفهم وطريقة حياتهم ، وهما كانوا شايفين إن ده في مصلحتهم ..ده كان وعيهم يا شادي ..وزي ما قلتلك ..مينفعش نقارن بين دلوقتي و أيامها ..الخلاصة إني شايف إن الشعب كان ساعتها واعي تماماً لموقفه ، ومكنش مجرد أراجوزات بيحركها البشوات زي ماهما عاوزين ..

 
At 4:04 PM, Blogger Hamed said...

كلامك يا خلودي من النوع اللي بسمعه كتير من الشباب اللي يا إما ناويين ينتحروا أو يهاجروا ويسيبوا البلد .. يعني في الحالتين انتحار وهرب و خلاص ..
لمّا هنعلق كل حاجة على شماعة الحكومة و الإعلام و التلفزيون .. أمال يبقى إحنا فايدتنا إيه .. ولاإنته فاكر إن
هينزلنا طبق طاير من السما ويحليلنا كل مشاكلنا ..
لازم نعتمد على نفسنا شوية ..أنا مبطلبش حاجة مستحيلة .. مش عاوز أكتر من إننا نفكر مع بعض بس ..
هتفكر معانا و لا لسة مصمم على الانتحار ؟

 
At 10:28 AM, Blogger shady said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 6:27 PM, Blogger Hamed said...

شادي ياعزيز عيني على رأي سلوى بكر في رواية البشموري ..
الانفعال الزايد ده مضر بالصحة ، خاصة لو كان انفعال غير موضوعي زي انفعالك كده ..
إنته أصلاً شككتني في نفسي وخلتني أرجع أقرا الكلام اللي كتبته تاني ..
أولاً أنا مجبتش سيرة ثورة يوليو المباركة دلوقتي خالص ، وإن كنت بوعدك إننا إن شاء الله نعمل قعدة ونتكلم فيها عن الثورة و اللي ليها و اللي عليها ..
أنا كنت بتكلم عن ثورة 19 و البشوات اللي قادوها ، وانته بصراحة اللي غلطان في تحاملك على كل البشوات ، ولو كنت شفت سعد زغلول أو حمد الباسل أو النحاس أو مكرم عبيد أو سينوت حنا بيجلدوا أحد الفلاحين بعد ماربطوه في نخلة فيا ريت تبقى تقولّي ..
و يا ريت متقوليش إن الثورة كانت صديقة الفلاح ، و أعتقد إن قرية كرداسة سنة 1964 كانت فلاحين برده ، وانته ناصري وعارف أكيد المذابح اللي حصلت في الفلاحين هناك ، ولو متعرفش ، فياريت تعدي علي في الصيدلية في كرداسة نشرب شاي العصاري مع بعض و أخليك تسمع القصة من أحد شهود العيان من الفلاحين اللي ناصر حي في قلوبهم لغاية دلوقتي !!!
وبعدين تقدر تقنعني أو تقنع أي حد إن مصطفى كامل كان وغد و خاين و يستحق ، والضرب بالنار لمجرد إنه كان باشا ..وننسى إنه لف العالم عشان يندد بحادثة دنشواي اللي كان ضحيتها همة الفلاحين ، ومقالش أنا باشا ودول فلاحين أدب سيس خرسيس زي ما الأفلام الهابطة بتعمل
و أنا لسة عند رأيي إن الأفلام الهابطة بس هية اللي بتحسسنا إننا في روسيا قبل الثورة البلشفية ، مبقولش إن البشوات كانوا ملايكة ، بس متحولش تقنعني إنهم كلهم كانوا شياطين ..
و عن التعليم اللي بقى مجاني و ببلاش بعد الثورة ، مش عاوز أكون متحامل ، بس برده من حقي اسأل ، ليه التعليم المجاني ده مطلعش حد زي اللي درسوا في عهد التعليم اللي مش مجاني ، ليه مفيش دلوقتي حد زي العقاد و طه حسين و توفيق الحكيم ..
شوف يا شادي .. أنا عندي استعداد أتناقش معاك في اللي انته عاوزه للأبد ، بس يا ريت منطلعش عن موضوعنا الأساسي دلوقتي .. ويا ريت تشاركنا في إيجاد طرق لنشر الوعي ..
مستني اقتراحاتك و حلولك في الموضوع ده من غير مندخل في مهاترات جانبية ..

 
At 9:16 PM, Blogger shady said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 8:09 AM, Anonymous ابن مر said...

كلام *كلام*كلام
ليه الداء ده
هوه اللي يقول اللي قريش مش كلها كانوا كفار يبقى كفر أو اللي يقول ان بني اسرائيل ماكنوش كلهم ولاد قردة وخنازير يبقى عميل
كلنا برفض الظلم والطغيان
كلنا بنكره كل الظلمه وألف خط تحت الظلمة
سواء بقه باشوات او ملوك او حتى فلاحين
الباشا اللي دبح في الناس هو نفس الفلاح اللي عمل المجازر من الاخر الاتنين كان في ايديهم سلطة للخير واهانوا بيها خلق الله وهوا ده موضعنا بالمناسبة هنا مش الدفاع عن اشخاص ماتوا بشرورهم وخيرهم
ملحوظة أولى:
عملر ابن الخطاب كان قرشي
ملحوظة تانية:
المسيح ابن مريم عليه السلام كان من بني اسرائيل
ملحوظة تالتة:
عبد الناصر كان فلاح

 
At 6:55 PM, Blogger Hamed said...

المفروض يا بنت يا مصرية إن نشر الوعي ده مسئولية الجميع ، مسئولية كل من عنده وعي ، والوعي مش مرتبط لا بثقافة ولا بمركز اجتماعي ، الوعي هوة إن الواحد يكون عنده رؤية يقدر يميّز بيها بين الصح و الغلط ..
يعني باختصار كلنا مطالبين إننا ننشر الوعي كل واحد حسب طاقته ، مش لازم نمسك ميكرفون وندور بيه في الشوارع ، بس إحنا بنتعامل مع ناس كتيير قوي يا بنت يامصرية من كل الثقافات و الطبقات الاجتماعية ، وأغلبهم معندهمش وعي ، طب ليه منحولش نتكلم معاهم و نشجعهم إنهم يتابعوا ويسألوا و يشاركوا .. ليه لأ ؟

 
At 6:57 PM, Blogger Shopgirl & Ny152 said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 7:05 PM, Blogger Hamed said...

أنا فاهم إنتي بتتكلمي عن إيه يا مريم ، مأساة إنك تحسي إنك لوحدك بتسبحي ضد التيار ، مع إنك عارفة إنك إنتي الصح ..
بس برده مش عشان مجرد إننا صح ده معناه إن اللي حوالينا يستجيبوا لينا ..
بمعنى ، إن الأنبياء مثلاً مش كل للي حواليهم استجابوا ليهم ، وفيه أنبياء أصلاً محدش استجاب ليهم خالص ، و أكيد محدش يقدر يشكك في إن دعوة الأنبياء ده كانت صحيحة مية في المية ..
فيه نقطة برده مهمة جداً ، نشر الوعي لازم يكون له استراتيجية معينة ، مينفعش مثلاً تكلمي واحد متعلمش إنه يقول لأ أبداً في حياته للظلم عن حقوق المرأة أو المشاركة السياسية ..أكيد هيسخر منك و يطلعك إنتي اللي غلطانة وجيل آخر زمن وكده ..
عارف إن الموضوع مش سهل يا مريم ، وعارف إن صعب إن الواحد يكمل فيه من غير ميكون مؤمن باللي بيعمله ..
أنا هقولك حاجة .. زي ما انتي عارفة ، زكاة المال 2و نص في المية ، عارفة بقى زكاة العلم كام في المية ؟ مية في المية يا مريم ، يعني إنتي مطالبة إنك تعرفي كل اللي حواليكي كل اللي تعرفيه ، الموضوع مش قهر و لا إجبار ..الموضوع إن اللي ميعرفش ده من حقه يعرف ، و إننا زي مبنعرف الناس الحاجات البسيطة اللي عندنا ، أكيد غيرنا هيعرفنا حاجات كتير ..
و أنا شايف إن المشكلة مش في التلفزيون في حد ذاته ، شوفي يا مريم ، لو فيه وعي مش هيبقى فيه خوف من أي حاجة ، لتلفزيون ولا غيره ، عشان ببساطة الناس هيكون عندها القدرة إنها تميز بين الصح و الغلط ..
خلينا نفكر مع بعض ..

 
At 7:23 PM, Blogger Hamed said...

خلينا منتكلمش في المطلق ، انا أكيد مقصدش إن علينا مسئولية نشر الوعي بين كل الناس ، خلينا ناخد الموضوع ببساطة ، ممكن نلاقي إن الموضوع معقد لو حاولنا نتكلم مع ناس كبار وكده ،طب ليه منحاولش نكلم الشباب اللي حوالينا ، نبدأ باصحابنا مثلاً ، ليه مثلاً منقولش لصحابنا على حاجة زي البلوج بتاعنا ده ونقعد نزن عليهم عشان يدخلوا و يشاركوا فيه ، باعتبار إن حلقات النقاش اللي بتتعمل في الحقيقة الناس بتقلق منها خصوصاً عشان موضوع قانون الطوارئ اللي بيمنع التجمعات وكده ..
الموضوع مش مستحيل ، بس محتاج شوية تفكير وشوية حماس ..
ولا مش معايا ؟

 
At 9:56 AM, Blogger Romantic Rose said...

حامد عجبتني قوي ردودك الموضوعيه و المرتبه .. بس لاحظت ان فيه كومنتات مش موجوده و قدرت استنتج ان دي كومنتات شادي .. صح ولا غلط ؟ بس لو كومنتات شادي كنت احب اقراها علشان اشوف هو قايل ايه و بعدين انت قايل ايه .. و لو مش هو يبقي كده الكلام ماشي ورا بعضه و حصل خير ..

مسأله الوعي و طريقه نشره فأعتقد انها وصفه سهله .. بس مش سهله قوي يعني .. احنا محتاجين نبني بني ادم من الاول يا جماعه .. صدقوني .. محتاجين طفره علشان الانسان المصري اللي احنا كبني ادمين مثقفين و نتمتع بشئ من الحياد و الرؤيه بنتكلم عنه و عن وعيه و تحصينه ضد الانقياد و الانصياع لعمليات غسيل المخ و التهميش عن طريق الاعلام المباشر و الموجه .. الناس ما بقاش يهمها الا لقمه العيش و يا ريتها تيجي علي لقمه العيش .. لازم فلوس شحن الموبايل و فلوس وصله النت و فلوس وصله الدش و و و و .. كماليات الحياه التي اصبحت اساسيات .. ممكن اكون طلعت عن سياق الحوار بس بجد كوني اتفق معاكم علي ان اللي عنده وعي هو اللي عليه ينشره للي معندوش حل نظري جدا .. عارفين ليه ؟ لان واحد زي ايمن نور مثلا واخد جايزه احسن نائب علي مستوي دول البحر المتوسط مرتين وواخد جايزه احسن نائب مسستقل ف مصر و مع ذلك الناس بتقول مين ايمن نور ده .. اكأن هما اللي نار علي علم .. ما لاموش نفسهم علي جهلهم السياسي قبل ما يستخفوا بشخصيه نائب مهم زي ايمن نور .. فما بالكم بالعباد الفقيره اللي مالهاش ف الطور ولا الطحين زي حالتنا ؟؟؟
عارفه يا حامد انك هتقولي طيب ايه الحل من وجهه نظرك يا روز علشان ما نلاقيش هيثم ف 2027؟ اقولك نربي عيالنا صح و نرحمهم من غياب الوعي بدري بدري لان هما الامل .. الوحيد

 
At 4:57 PM, Blogger Hamed said...

روز أخيراً قررتي المشاركة في النقاش ، كنتي فين من زماااان ..
للأمانة شادي مسح تعليقين و أنا مسحت تعليق عشان اكتشفت إن فيه أخطاء إملائية كتير .. و أتمنى إن شادي ميكونش إتخنق مني أو من نوعية النقاش ، خاصة و أنا بستمتع بجد بالنقاش معاه ، وأعتقد إن كلنا بنحب مداخلات شادي ..
خلينا نشوف دلوقتي رأيك إيه ياروز في موضوع الوعي ..
شوفي يا روز ، أنا في رأيي أن أكل العيش عمره مكان سبب لانعدام الوعي ، أنا معاكي إن ظروف المعيشة بتجبر الناس إنهم يخلوا كل همهم في إزاي يجيبوا فلوس و خلاص ، بس ده برده مش ضد الوعي ، يعني على سبيل المثال : الشعب المصري كله عنده ما يمكن أن نطلق عيه وعي كروي من الدرجة الأولى ، الناس كلها لما الأهلي مثلاً يتفق مع المدرب الفلاني تلاقيهم بيقولوا ده ينفع أو مينفعش عشان كذا و كذا و كذا ، وتلاقيهم جابولك أدلة موضوعية موثقة على كلامهم ، ده معناه إيه ؟ معناه إن الناس فاهمة ومتابعة كويس وقارية ومهتمة، وأكتر من ده وده ، إنها بتمارس حاجة بتحبها ، من الآخر الناس عندها وعي بالموضوع ده ، على الرغم من الحالة الاقتصادية ومن ومن ومن إلخ ..
وبدليل إت انتخابات الأندية بتكون قمة في المشاركة و الديموقراطية و المنافسة الحقيقية ، زي مشوفنا في انتخابات الأهلي و الزمالك كده ..
ساعات كتير يا جماعة ، ومش عارف إنته شايفين ده معايا و لا لأ ، ساعات بحس إن الشعب بتاعنا مش سلبي و لا حاجة ، بس هوة فاقد الأمل ، عارف إن الحكومة هتكوسها هتكوسها ، عشان كده الموضوع خربان خربان ومفيش داعي لوجع الدماغ ، وده منطقي ، بس عارفين المشكلة إيه ؟ المشكلة لما تيجي إنتخابات نزيهة في يوم من الأيام والناس متشاركش فيها عشان هية خلاص إتعودت على عدم المشاركة ، والموضوع بدل ماكان رد فعل على تكويس الانتخابات ، بقى سلوك الناس اتعودت عليه ، وهيبقى صعب نقنع واحد عنده 50 سنة وعنده بطاقة انتخابية منتخبش بيها أبداُ في حياته عشان عارف إن صوته ملوش لازمة حالياً ، إنه يشارك وينتخب عشان الانتخابات ده نزيهة بجد المرادي ، وهتلاقيه قعد يجيب مبررات وحجج ويقعد يقول ده الحكومة ده بنت كذا و كذا هية ده ييجي منها خير أبداً ! والخلاصة إنه إتعود على إنه ميشاركش ..
نيجي لنقطة مهمة في كلامك .. و أقصد الفكرة اللي عند معظم الناس ، إن الجيل بتاعنا إتحرق خلاص ، و الأمل في الجيل الجاي إللي هوة ولادنا اللي إحنا هنربيهم على و على و نخليهم يبقوا صلاح الدين الجديد و مش عارف إيه ..
بس صدقيني يا روز ، الطريقة ده بتخلينا نحس بإننا عملنا اللي علينا ودورنا هوة إننا نربي عيالنا و خلاص ، بس اللي بيحصل غننا وقت الجد مبنعرفش نربي ولادنا على ده ، عشان مينفعش نعلمهم حاجة إحنا عمرنا ممارسناها بجد ، مش هتعرفي تردي على أسئلتهم يا روز من غير متكوني إتناقشتي ودخلتي في حوارات عن الوعي و التغيير وكده مع زملائك في الدراسة أو الشغل ، فكرة إني أحفظ ولادي كلام نظري وبس مش هينتج عنها غير جيل زي جيلنا و أجيال أهلينا ، عارفة إن الحكومة زفت ، ومع ذلك ساكتة و مستنية الفرج و بتقول الأمل في الجيل الجاي اللي هنربيه صح !
أنا مش ضد موضوع التربية ده ياروز ، بس ضد إننا نعتمد عليه هوة و بس ، وبعدين مجاش في بالك إن نفس الفكرة ده جت على بال أجداد أجدادنا ، وكل جيل يقول الجيل اللي جاي هوة اللي هيحل الموضوع ، وفي الآخر بنلاقي نفسنا محلك سر برده ..
أما عن موضوع إن محدش يسمع عن أيمن نور على سبيل المثال مع إنه متفوق كبرلماني وكده ، فده في رأيي مش سببه التعتيم الإعلامي أو غسيل المخ بقدر ماهو عشان مفيش وعي ، ما التلفزيون المصري بيجيب أجزاء من مناقشات مجلس الشعب ، و لو حد تابعها أكيد هيعرف مين النائب الشاطر ومين النائب النايم ، إحنا دلوقتي مبقيناش زي زمان يا روز ، إحنا في عصر مفيهوش تعتيم أو معلومات تستخبه ، المعلومات كلها متاحة ، وكل واحد بقى هوة اللي يختار عاى حسب وعيه ، يا إما يدخل يقرا الأخبار على البي بي سي ، أو يدخل يعمل شات ..
خلينا نفكر مع بعض ..وياريت نفكر كلنا مع بعض بصوت عالي ، عشان انا بيجيلي إحباط لما ملقيش حد بيفكر في الموضوع ده بالذات ..
مستني رأيك يا روز ..

 
At 1:36 AM, Anonymous ابن مر said...

شوف بقى يا ذي النواس
لو بصينا حاولين شوية ولاحظنا مجتمعنا
ليه الاخوان الشباب عندهم وعي؟
الولد من دول بيستلموا احونا بتوع التيار وهوا جاي من اعماق الريف ولما يتصدم بالمدينة القبيحة
يبتدء يحتمي منها بالدين
وحبه بحبه بيعرف ان المسلم فرض عليه تغيير المنكر
فحتى لو كان مالوش في السياسة
حيبتدء يعرف
والسؤال اللي بطرحه لو عالم من اللي ليهم وزن دعا للموضع ده ايه اللي حيحصل؟
لو عمرو خالد اتكلم ايه اللي حيحصل
انا مش بتكلم انهم اللي يوعوا الناس بس كفاية قوي انهم يقولوا ان ده لازم
انا عن نفسي اليومين اللي فاتوا سمعت نقاشات كتير بين شباب سلفي حولين ميت اللي حينتخب
وفعلا ده تغيير كبيير
ملخص الكلام
العقيدة الدينية دافع رهيب في عملية الوعي و اقوى من اي حاجة تانية والدليل ايران مثلا وكمان السعودية(كمثال معكوس)

 
At 1:57 AM, Blogger Romantic Rose said...

شوف يا حامد .. أكل العيش ما بيسببش غياب الوعي لكن بيخلي الناس تهتم بكيفيه تدبير نفقات الحياه الضروريه اولا .. و الاهم ان الناس بتستقر مع رئيس معين و افتكرت دلوقتي كلمه عادل امام ف فيلم التجربه الدنمباركيه .. كان بيتكلم عن الوزرا اللي بيلزقوا ف كراسيهم و الاطفال لو ف يوم ما شافوش الوزير اللي هما متعودين عليه بيعيطوا .. الوزير بقي زي امك حد يستغني عن امه ؟ .. كذلك الوضع مع رئيس الجمهوريه دلوقتي .. اغلب الموظفين الغلابه و اهالينا الكبار بيقولوا اللي نعرفه احسن من اللي ما نعرفوش و الناس المغيبه بيقولوا ننتخب مبارك المعلم ولا ننتخب واحد لسه بيتعلم .. فاهمني يا حامد .. خلاص هما استقروا كده .. اتربطوا ف الساقيه و ما بقوش يعرفوا لحياتهم طريق غيرها .. لو حبيت تفكهم من الساقيه يرفضوا لانها بقت حياتهم .. ده بالاضافه لفكره "الحكومه هتكوسها هتكوسها" و فكره التمثيليه و الصفقه مع امريكا و كل الكلام اللي الواحد ما بقاش عارف مدي صحته من خطأه .. و ده كله بيثبط همه الناس عن الكلام و التفكير ف السياسه و حال بلادهم .. اما مسأله الكوره .. فحتي دي بقي الاقبال عليها أقل بكتير من الاول .. الدوري بقي للاهلي علي طول .. يركزوا مع الدوري ليه بقي ؟؟ هو فيه لاعيبه غير ف الاهلي ؟
;)

اما مساله ان جيلنا ما اتحرقش .. احنا جيلنا حرقوه .. بجد حرقوه وولعوا فينا و ف احلامنا و هي حيه لسه .. و لما نهتم بتربيه ولادنا بطريقه غير طريقه تربيتنا "او دي وجهه نظري لان عمر ما حد اهتم بانه يكلمني ف السياسه او يغرس جوايا فكره محدده" و نحكيلهم عن تجربتنا .. اعتقد ان ده مش هيكون وحش يعني .. و ده برضه ما يلغيش فكره نشر الوعي من دلوقتي .. لان اللي عنده وعي بس مش قادر ينشره دلوقتي ممكن يربي عياله لحد ما يخرجوا بره البيت و بعدين هيرجعوله مذهولين من تأثير المجتمع المغيب .. و ممكن العيال يتنكسوا .. لذلك لازم نعمل علي نشر الوعي .. بس انا بتكلم من واقع تجربه شخصيه .. حاولت كتيـــــــــر .. و الله بحس اني بزق ف حيطه .. غير التريقه اللي باكلها .. بس ما يمنعش اننا نحاول تاني .. سيدنا نوح قعد يدعو لربنا 900 سنه ما امنش معاه الا 80 و صبر .. يمكن نقدر علي قد عمرنا نوعي 8 ولا 10 .. بس اللي اكيد هيبقي توعيتهم ان شاء الله اسهل و اضمن اولادنا .. نبنيهم صح من الاول و ننمي وعيهم و هما بيكبروا يوم ورا يوم ..

موضوع جهل الناس بايمن نور كمثال انا ما قصدتش بيه تعتيم الاعلام .. انا قصدت بيه استهزاء الناس و رفضهم فكره التغيير مع عدم الاعتراف بان عدم معرفتهم بواحد زي ده نابع من جهلهم هما و مش معناه انه نكره.

علي فكره .. انا عايزه اعرف رايك اذا الانتخابات دي تمثيليه و ال9 مرشحين دولا "عرايس ماريونيت" علي مسرح العرائس علي رأي بعض الناس ولا بجد انتخابات بس غياب الوعي و استسلام الناس اللي هيحسم النتيجه لمرشح الحزب الوطني.

اللي عايز يتابع الانتخابات المصريه بحياديه يتفرج علي قناه اوربت المفتوحه علي نايل سات كل يوم الساعه 9م للساعه 11م ف برنامج علي الهوا و من الساعه 11.30م للساعه2.30ص ف برنامج القاهره اليوم." مواعيد متاخره للعواطليه امثالي .. اللي وراهم اشغال بدري يمتنعون"

اسفه للاطاله .. و يجعله عامر
:)

 
At 4:42 AM, Anonymous مريم said...

ا"زكاة المال 2و نص في المية ، عارفة بقى زكاة العلم كام في المية ؟ مية في المية يا مريم ، يعني إنتي مطالبة إنك تعرفي كل اللي حواليكي كل اللي تعرفيه"
عجبتني جدا النقطة دي يا حامد و عندك حق فيها الواحد فعلا لازم يحاول لغاية اخر نفس
أنا بس عايزة أوضح ان المناقشات الخناقات اللي باقول عليها مش بيني و بين ناس كبار فيقولوا اني جيل اخر زمن، لأ بيبقوا شباب زينا و متعلمين ومع ذلك أنا معاك ان ده ممكن يجيب نتيجة علي المدى الطويل

ا"المشكلة لما تيجي إنتخابات نزيهة في يوم من الأيام والناس متشاركش فيها عشان هية خلاص إتعودت على عدم المشاركة ، والموضوع بدل ماكان رد فعل على تكويس الانتخابات ، بقى سلوك الناس اتعودت عليه"

الكلام ده مهم أوي لأنه بيصب في فكرة نقاطع الانتخابات الجاية و لا لأ و برغم ان فعلا مفيش ضمانات ان الانتخابات الجاية مش هيحصل فيها تزوير ،بس رأيي ان لما الناس تروح تدي صوتها لشخص معين و بعدين تلاقي واحد تاني نجح وتعرف ان ده تزوير هترفض ده و هتنزل للشارع تعلن الرفض، أقصد ان محدش هيرفض نتيجة الانتخابات المزورة إلا اللي شارك بجد

 
At 6:01 PM, Blogger shady said...

كلام سليم مليون المية
ومقاطعة الانتخابات غلطة تاريخيه لاى حزب يدعو لها
حتى ان لم تقتنع باى المرشحين اذهب وابطل صوتك بدل من ان تتركه فريسه فى ايدى كلاب التزوير
انا عن نفسى قررت انتخاب ايمن نور مع اختلافى معه فى اغلب افكاره ولكن يكفينى ان نؤكد على مبداء تداول السلطه
ويكفينى وعده بانه رئيس فترة انتقالية تنتهى ب2007
يا سيد حامد ليس هناك اى شئ ولكنى احسست ان الحوار بداء يتحول لجدل ممل ليس له من عائد او فائده
ارو من الجميع عمل حملةتؤكد على ضرورة المشاركة حتى وان ذهبنا لنبطل اصواتنا حتى لا يساء استغلالها
اعتقد ان قرار كفاية وحزبى التجمع والناصرى خطاء تاريخى
وشكرا

 
At 4:34 PM, Blogger Hamed said...

روز ..
اللي أنا أقصده إننا مش هينفع نربي ولادنا على حاجة إحنا نفسنا مشوفنهاش ومتربناش عليها ، إزاي هتعلمي ولادك حرية التعبير عن الرأي و إنتي مشاركتيش في مظاهرة أو اعتصام قبل كده ،إحنا دلوقتي كلنا مليانين حماس و نشاط ، بس وقت لما الموضوع يقرب من ولادنا ، هنقولوهم زي ما أهالينا بيقولونا ..امشوا جوة الحيط و كده ،عشان كده بداية تربيتنا لأولادنا مش بتبدأ مع ولادتهم ، لأ ..في رايي يا روز إنها بتبدأ من دلوقتي ..من مشاركتنا و تجاربنا إحنا ، و لو قلنا إحنا مفيش منا أمل ، و الحل في أولادنا و مربناش نفسنا قبل منربيهم ، مش هنوصل لحاجة ، وهيطلع ولادنا زينا كده ، لا عارفين نمشي في وسط الشارع و لا عارفين نمشي جنب الحيط !
بالنسبة لموضوع الانتخابات ، في رايي إننا منقدرش نقول إن المرشحين مجرد عرايس ماريونت ، الحكومة كانت عاوزة إن ده يحصل وتثبت للناس إن لا زعيم إلا الزعيم ، بس فيه شخصيات فعلاً قدرت تخلي الناس تسمعها ، بالمناسبة الملف بتاعك بتاع برامج المرشحين كويس قوي ..
بالمناسبة طبيعي إنك لما تكلمي الشباب في موضوع الوعي و الحاجات ده إنهم ينفضوا ، عشان كده ده أهمية إننا نبقى مجموعة ، الواحد لواحده صعب إنه يعمل حاجة يا روز ، تخيلي مثلاً لو نجحتي في إنك تخلي كام واحد من الشباب من معارفك ييجي و يشارك معانا هنا ، يسمع كلامنا و يشارك معانا في النقاش ..
عاوزك تفكري معايا تاني في موضوع نشر الوعي عن طريق تربية أولادنا تربية صحيحة ..

 
At 4:46 PM, Blogger Hamed said...

حمد الله على سلامتك يا مريم ..
أنا معاكي في إننا بنعاني في موضوع نشر الوعي ده ، بس صدقيني يامريم هو ده واجب اللي يعرف ، ليه بجد منحطش في دماغنا إننا نجيب كل اللي نقدر عليهم من زمايلنا و معارفنا هنا ونتناقش كلنا مع بعض ونحاول نلاقي حلول لمشاكلنا ومنبقاش زي عواجيز الفرح اللي معندهومش غير الانتقادات و بس ..
أنا بتفق معاكي في إن النتخابات الجاية هتبقى فرصة كويسة للشباب إنهم يخوضوا التجربة و لو على سبيل التدريب حتى ، ومسيرنا إن شاء الله نشارك في حاجة حقيقية ومش مجرد تمرينات و بس !

 
At 4:51 PM, Blogger Hamed said...

أهلا بيك يا شادي بعد غيبة الكام يوم دول ..
وأنا بتفق معاك إننا محتاجين نروج لموضوع المشاركة في الانتخابات ده في اليومين اللي بقيين دول ..
موضوع أيمن نور ده هنتناقش فيه قريب قوي إن شاء اله
;)

 
At 6:05 AM, Blogger Romantic Rose said...

علي فكره يا حامد .. انا و الحمد لله ياما مشيت في مظاهرات و هتفت بنفسي كمان و الناس هتفت ورايا.. رغم ان صوتي اتحاش من البكاء لكن عملتها .. و اعتصمت بالساعات ايام الانتفاضه و حرب العراق .. يعني انا عشت التجربه و مازلت اعيشها بل و اسعالها ايضا .. ان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم.

شادي .. انا سعيده جدا بانك قررت تسيب المقاطعه و تنزل ارض التغيير .. حتي لو زوروا المره دي هيعرفوا بينهم و بين نفسهم انهم مش هيقدروا يعملوها تاني .. و ربنا ما يخيبش رجانا ف ايمن نور .

:)

 
At 9:12 PM, Blogger Hamed said...

أنا مقصدتش يا روز المظاهرات و الاعتصامات و بس ،أنا أقصد المشاركة الكاملة اللي هتخلينا نقدر نوصل قيمة حقيقية لولادنا و مش مجرد شعارات ، وده اللي قصدته بإننا نربي نفسنا الأول ..
كنتي بتقولي أيمن نور ..
طب استنى العدد الجاي عشان نتناقش الأول !

 

Post a Comment

<< Home